in

أوروبا تتنفس هواء نظيفاً بعد الحظر

على الرغم من الحجر الصحي المفروض منذ مدة في عدة دول أوروبية إثر انتشار فيروس كورونا المستجد وحصده آلاف الأرواح، فقد كان لهذا الإجراء إيجابية أخرى.

فبالإضافة إلى أن الحجر الصحي للحماية من الوباء ومنع تفشيه أكثر وأكثر، أظهرت صور التقطها قمر صناعي، الاثنين، تراجع تلوث الهواء في المناطق الحضرية في أنحاء أوروبا خلال الإغلاقات المفروضة، فيما حذّر النشطاء من أن قاطني المدن مازالوا الأكثر عرضة لمخاطر الجائحة.

وأظهرت صور القمر الصناعي سنتينل-5 تراجع متوسط مستويات ثاني أكسيد النيتروجين الضار في مدن من بينها بروكسل وباريس ومدريد وميلانو وفرانكفورت في الفترة ما بين الخامس والخامس والعشرين من مارس آذار، مقارنة بنفس الفترة العام الماضي

مغني أوبرا شهير أصابه كورونا

شانيل تواجه كورونا