in

والدة سعد لمجرد وMimi le blanc تؤكدان مغادرته السجن

غادر الفنان المغربي، سعد لمجرد أسوار السجن في فرنسا، على الرغم من الحكم عليه بـ 6 سنوات سجنا نافذا، بتهمة الاغتصاب.


وكشفت مريم الأبيض، صديقة لمجرد عبر حسابها بـ “الإنستغرام”، أن “المعلم” غادر اليوم الخميس، السجن، بعدما تقدم دفاعه بطلب لمتابعته في حالة سراح مؤقت.


وكتبت “Mimi Le Blanc” في منشور على “الإنستغرام”، أرفقته بصورتها رفقة لمجرد : “والعيد عيدين يا غالي، ألف الحمد لله رجعت الروح”.


وبدورها، أكدت والدة سعد لمجرد، الفنانة المغربية، نزهة الركراكي في تصريحات لوسائل إعلام بالمغرب، أن ابنها غادر السجن، اليوم.


ومن جهته، قال المصمم المغربي، عصام وشمة صديق لمجرد المقرب (قال) في “الإنستغرام” : “شكرا يا الله، الحمد لله اللهم إنا نحمدك ونستعينك ونستهديك، ونستغفرك ونتوب إليك، ونثني عليك الخير كله، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يهجرك، اللهم إياك نعبد، ولك نصلي ونسجد، وإليك نسعى ونحمد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك، اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك كما مننت علينا بتفريج الهموم وقضاء الحوائج”.

ميساء مغربي ضيفة ريدوان وزوجته في سحور رمضاني

“The EMIGALA” بنسخته الثالثة يتعاون للمرة الأولى مع أصحاب الهمم