in

مجموعة رمضانيّة للمصممة السعودية ديمة عجلاني تحمل لؤلؤ بحريني وزخرفات سعوديّة

قدّمت المصممة السعودية المقيمة في البحرين ديمة عجلاني مجموعتها من التصاميم الخاصة بشهر رمضان المبارك. وقد زيّنت تصاميمها من العبايات والقفاطين بتطريزات ذهبيّة وفضيّة مستوحاة من الزخرفات التقليديّة والمناظر الصحراوية في موطنها السعوديّة.

كما استوحت من اللؤلؤ البحريني الشهير لوحة ألوان مشرقة وهادئة بالإضافة إلى تطريز على شكل مروحة تمّ تنفيذه بخيوط الذهب والأحجار النفيسة.

حرصت ديمة في مجموعتها الأخيرة على اختيار الأقمشة الحريريّة الفاخرة والخامات القطنيّة الطبيعيّة التي تتلاءم مع ألوان أزيائها. وقد عملت على أن تكون هذه المجموعة بسيطة وعصريّة دون أن تتخلّى عن طابعها الكلاسيكي الذي زخرفته بتطريزات يدويّة تقليديّة

بدأت ديمة عجلاني مشوارها مع الموضة بالصدفة عندما راحت تبحث عن تصاميم تناسب بنيتها الصغيرة. فهي ولدت في مدينة الرياض السعودية وعاشت فيها طفولتها لتنتقل على أبواب المراهقة إلى بريطانيا لمتابعة دراستها ثم إلى بيروت لإتمام دراستها الجامعية في علم النفس.

بعد تخرّجها بدأت ديمة تصميم وتنفيذ ثيابها الخاصة التي نالت استحسان الصديقات والمحيط مما شجّعها على المضيّ والتوسّع في مجال تصميم الأزياء

تحرص ديمة على تقديم مجموعتين من الأزياء سنوياً، إحداهما من الملابس الجاهزة للربيع والصيف والثانية مجموعة خاصة بشهر رمضان المبارك

وهي تعتبر هذه المجموعة الثانية الأهم بالنسبة إليها كونها تلبّي من خلالها حاجات النساء ذات البنية الصغيرة، ولذلك فهي تقدّم عباياتها وقفاطينها بطولين مختلفين: الطول الأساسي والطول المناسب لصاحبات البنية الصغيرة.

تعمل ديمة جاهدة على تواجد عنصر المرح في مجموعتها من التصاميم، على أن يتجلّى عبر اختيار الألوان والزخارف المستعملة. وهي تحرص أيضاً على تقديم تصاميم فاخرة ذات طابع “مينيمالي” يناسب متطلّبات المرأة العصريّة التي تبحث عن البساطة والأناقة في الوقت نفسه

“بالصور” مخلوقات فضائية في الشوارع والسبب كورنا

ليدى جاجا تعلن عن بث حفل موسيقى زاخر بالنجوم لصالح محاربى فيروس كورونا